الكاتب

المهندس فابيو ج. نونْيِّس - خبير استشاري في مجال معالجة وتصنيع لحوم الدواجن

المحتوى متاح في: Español (الأسبانية) English (الإنجليزية)

  • الاعتلال العضلي الظهري القحفي – الـ دي سي إم (DCM) – هو اعتلال عضلي تنكّسي مزمن يؤثر على العضلة الظهرية العريضة الأمامية، وهي زوجٌ من العضلات الموجودة في ظهر الطائر.
  • يتم مصادرة حالات حادّة من الـ DCM، مما يؤدي إلى خسائر اقتصادية للشركات.

تم وصف الاعتلال العضلي الظهري القحفي (DCM) لأول مرة من قبل الدكتورة ف. س. زيمّيرمان في أطروحة الماجستير الخاصة بها في الجامعة الفيدرالية في ريو غراندي دو سول، البرازيل، في عام 2008، وبالتالي تم لفت انتباه الصناعة إلى ظاهرة الاعتلال العضلي بصورة أكبر.

يؤثر الـ DCM على إحدى من عضلات الظهر العريضة الأمامية (ALD) أو كليهما. وبمثابة عضلات شبه منحرفة في البشر، تنشأ هذه العضلات في الخط الصدري الظهري الأوسط وترتبط بعظم العضد، وتتمثل وظيفتها الأساسية في إبقاء الأجنحة مرفوعة ومثبتة بجسم الطائر.
جودة الدجاج الذبيحة يتسبب الـ DCM في انتفاخ الجلد الذي يغطي الناحية القحفية من عضلات الظهر العريضة الأمامية، ويجعله يكتسب لونًا يتراوح من الأصفر الخفيف إلى الأحمر حسب حدّة الإصابة. قد يُظهر الفحص تحت الجلد للمنطقة المنتفخة وجود وَذَمَةٍ، أو حبرات عضلية سطحية، أو اصفرارٍ، أو التصاقات، وفي حالات الأكثر حدّةً زيادة سماكة وكثافة العضلات، والنخر. كما هو الواقع مع حالات الاعتلال العضلي الأخرى، يَعد الذكور، كونهم أثقل وأسرع في النمو، الأكثر عرضةً للإصابة بالـ DCM.

نظرًا لأنّها إصابةٌ ذات عوارض خارجية ملحوظة، يتم إزالة حالات الـ DCM الحادّة أثناء التفتيش، مما يلحق الضرر بالصناعة. في البرازيل، يبلغ متوسط المصادرة بسبب الاعتلال العضلي 0.5٪ من إجمالي الذبح، وفقًا لبيانات خدمة التفتيش الفيدرالية (SIF)، مع خسارة من 50 إلى 180 غرامًا من اللحوم لكل ذبيحة قد تمّ مصادرتها، وفقًا للمؤلفين.

لقد أدى ضغط الانتقاء الوراثي




مجلة AVINEWS العالمية +

أخبار الشركة

 
 


انظر إلى إصدارات أخرى


 

اشترك في خدمة الرسالة الإخبارية الدولية

اشترك للحصول على كامل المجلات الرقمية ورسائل إخبارية مليئة بمحتوى صادر عن الخبراء في المجال



logo